امنع اطفالك من هذه الاطعمة بالمدرسة ما هي هذه الأغذية؟

اعتاد الأطفال تلك الأيام على تناول مأكولات مؤذية وسريعة التأهب فقيرة في سعرها الغذائية، وتحتار الأم في ارضاء اطفالها وحصولهم على التغذية السليمة.ويجب ألا تجعلي الأغذية والحلوى التي تتضمن على نسبة عالية من السكر والدهون والملح هي الأغذية السائدة في غذاء طفلكِ..فما هي تلك الأطعمة؟ وكيف نقوم بتهيئة الطفل لتناول الأطعمة الصحية؟
اليكِ المأكولات التي تضر بصحة طفلكِ في المدرسة لتجنب تقديمها له:

-اللحوم الصانعة والمبردة كالسلامي والمرتديللا.

-رقائق البطاطاس, والبسكويت الحلوى.

-الكورن فليكس بالفاكهة الصانعة.

-العصير المصنع والمشروبات الغازية .

في سن الطفولة يتأثر طفلكِ بأصدقاءه لهذا دعي طفلكِ يتناول تلك الأغذية من حين إلى آخر وفي مناسبات محددة لاغير كالحفلات أو في الإجتماعات العائلية, ومن الأمثل ألا تمنح ولدكِ سوى مبلغاً صغيراً من المال لينفقه في متجر المدرسة, فتناول الحلوى ورقائق البطاطا والوجبات الجاهزة من وقت لآخر لن يأتي ذلك ضرراً, ولكن إحذري بأن يتناول طفلكِ تلك الأشياء.

إرشادات لتهيئة طفلكِ لتناول الأغذية الصحية:

– قسمي المأكولات الصحية على الثلاث وجبات الأساسية، وأدخليهم إلى نسق طفلكِ الغذائي بهدوء وذكاء بين الأغذية التي يعشقها طفلكِ، وعن سبيل تقديم أفكار حديثة ومشجعة ليتناولها الطفل.

– إحذري من تناول طفلكِ للأطعمة غير صحية، لأنه قد يصبح معرضاً للبدانة

– إستغلي كل احتمالية لتعليم ولدكِ تناول الأطعمة الصحية من خلال إدخال الأطعمة الصحية فى حواديت قبل السبات، والتحدث عن فوائدها وماذا فعلت في صحة الطفل بطل حكاية الحدوتة.

– شجعي طفلكِ بشرب المياه العادية وليس المشروبات الغازية.

– العصير والمشروبات الصانعة ليست محبذة في الإطار الغذائي الصحي للطفل, فقومي بتجهيز عصائر الفاكهة بنفسكِ في البيت من الفاكهة الطازجة وجمديه في الثلاجة ليأخذه معه في هذا النهار الأتي إلى المدرسة.

– كوب روب ضئيل أو قطعة من الجبن الأبيض توازي وجبة من مشتقات اللبن

قد يعجبك ايضا